المجموعة

تأسست مجموعة مستشفيات فيفانتس من خلال أكبر اندماج للمستشفيات الإقليمية في قطاع المستشفيات الألماني وتُعد اليوم واحدة من أكبر مجموعات المستشفيات في أوروبا والرائدة في ألمانيا. تجمع فيفانتس بين خبرة أكثر من 125 عامًا مع شعار الطب صُنع في ألمانيا تحت إدارة مركزية، وتشمل الآتي:

  • 9 مستشفيات
  • أكثر من 100 عيادة ومعهد
  • أكثر من 40 مركزًا متميزًا
  • 14 مرافقًا لكبار السن
  • 1 مركز خارجي لإعادة التأهيل
  • 1 مركز تمريض خارجي
  • 9 مراكز رعاية طبية
  • شركات تابعة لتوريد الأطعمة، والتنظيف، والغسل
  • 1 مكتب دولي

فيفانتس شركة تابعة بنسبة 100 بالمائة لولاية برلين. ولذلك إن هدف فيفانتس ليس فقط تحقيق الاستقرار الاقتصادي، بل أيضًا التوسع المستمر وتحسين الرعاية الصحية في العاصمة الألمانية. يتم حاليًا استخدام أرباح فيفانتس بالكامل للاستثمار في توسيع خدماتنا الطبية، والتمريضية، وتحسين جودتها.

تحت مظلة هذه الشبكة نقدم إلى مرضانا من برلين، وألمانيا، وأي مكان في العالم مجموعة كاملة تقريبًا من الخبرات الطبية والتمريضية عالية الجودة - من الرعاية الطبية الأساسية إلى ذروة الرعاية الطبية. تقوم فيفانتس حاليًا (2016) برعاية ثلث المرضى تقريبًا في منطقة العاصمة.

  • أكثر من 570.000 مريض سنويًا
  • 5600 سرير
  • أكثر من 1500 طبيب ونحو 15.500 موظف
  • 95 بالمائة من المجالات الطبية
  • حجم المعاملات أكثر من 1.16 مليار يورو
  • بلغت الأرباح قبل الفوائد، والضريبة، والاستهلاك، وإطفاء الدين 34.8 مليون يورو
  • بلغ معدل نمو خدمات بعض العيادات أكثر من عشرة بالمئة

جميع عيادات فيفانتس هي مستشفيات تعليمية أكاديمية تابعة للجامعات الألمانية. ويشارك جزء كبير من أساتذتنا وكبار الأطباء في التدريس، والبحوث السريرية، والتدريب هناك. كما تُعد فيفانتس أيضًا رائدة السوق على المستوى الإقليمي في مجال الدراسات العليا لاستكمال تدريب الأطباء وتدريب الممرضات.

بالإضافة إلى هذا إن كل مستشفياتنا تقريبًا بها عيادات راحة خاصة تقدم إلى المرضى، بالإضافة إلى العلاج الطبي رفيع المستوى من قِبل متخصصين مشهورين دوليًا، وأماكن إقامة مريحة، وخدمات وفقًا لمعايير الفندقة.

نحن نقدم من خلال فيفانتس الدولية للطب، بوصفها المكتب الدولي لمجموعة مستشفيات فيفانتس، خدماتنا الطبية الشاملة عالية الجودة ليس فقط لألمانيا وبرلين، ولكن أيضًا للعملاء الأفراد أو لعملاء المؤسسات في جميع أنحاء العالم.